تعقيباً على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي ..

تصريح صادر عن "فصائل المقاومة الفلسطينية":


- القرار عدوان جديد على شعبنا وأمتنا واستخفاف بالقانون الدولي والمنظومة الدولية.

- العدوان الامريكي والصهيوني يتطلب توحيد الجهود الفلسطينية، ومواجهة التحديات تبدأ بعقد لقاء وطني جامع.

- ندعو الأمة بمختلف أطيافها لمواجهة تلك القرارات العدوانية والتصدي لموجة التطبيع التي شجعت الأمريكان والصهاينة على هذا العدوان.

-نؤكد أن خيار المقاومة وتصعيد المواجهة في الضفة والقدس هو الخيار الأنجع لاسقاط كل القرارات الظالمة بحق قضيتنا وشعبنا.

- هذا القرار يعد ضربة اخرى للمراهنين على خيار أوسلو، والذي يعني التمادي فيه مزيداً من تضييع الحقوق والأرض، لذا ندعو لاسقاط اوسلو وكل مخرجاتها وملحقاتها.


" فصائل المقاومة الفلسطينية"

الثلاثاء 19\11\2019م