الاحتلال يحكم بالسجن الفعلي على أسيرين مقدسيين أدينا بإلقاء زجاجات حارقة

أصدرت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس المحتلة مساء الثلاثاء حكمًا بالسجن الفعلي بحق أسيرين مقدسيين بعد أن أدانتهما بإلقاء الزجاجات الحارقة على البؤر الاستيطانية.

وذكر رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب أن قاضي المحكمة أصدر حكمًا جائرًا بحق الأسير فؤاد أحمد محمود القاق (٢٢ عامًا) بالسجن لمدة أربع سنوات ونصف، وعلى الأسير محمد عبد المنعم الأعور (20 عامًا) بالسجن لمدة ثلاث سنوات ونصف.

وأوضح أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير القاق بتاريخ 27/12/2017، والأسير الأعور بتاريخ 26/12/2017 عقب اقتحام منزليهما في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأضاف أبو عصب أن محكمة الاحتلال أدانت الأسيرين بالمشاركة في عدة فعاليات وإلقاء الزجاجات الحارقة على البؤر الاستيطانية في سلوان.

وتنقل الأسيران في عدة سجون ويقبعان حاليًا في سجن "ريمون" الصحراوي.